سامسونغ: الخصوصية المنشودة والأمان المطلوب

الدكتور سوينغوون شين، نائب الرئيس ورئيس فريق الأمان في وحدة أعمال تجارب الأجهزة المحمولة لدى سامسونج للإلكترونيات

الأوقات الخطيرة

قد يصعب تخيل وقت أفضل لمجرمي الإنترنت من الآن، حيث تعتبر الظروف مواتية لأي شخص تحدوه نوايا سيئة ويمتلك معرفة تقنية.

تابعونا على وسائل التواصل
Twitter reddit Quora

ويعني ارتفاع عدد العاملين عن بُعد مستوى أعلى من الاعتماد على شبكة الواي فاي العامة غير الآمنة. وفي ظل انتشار الآفاق الجديدة، مثل البلوك تشين”، يتحول العملاء إلى ضحايا مثالية للوقوع في فخ الخداع، في حين تتزايد الهجمات الإلكترونية عبر الإنترنت، وقد تقع في أماكن لا تتوقعها. وبدأت الحروب الأخيرة بهجمات رقمية على البنية التحتية الحيوية، قبل أشهر من انطلاق العمليات الفعلية.

وتأتي كل هذه التهديدات في زمن نقحم فيه المزيد من أمور حياتنا في هواتفنا الذكية التي أصبحت محافظنا المالية ومفاتيح منازلنا ومصادر معارفنا. وإذا وقع الشخص ضحية اقتحام واحد، فسيكون عرضة لعواقب مدمرة. ولهذا السبب، نحتاج الآن أكثر من أي وقت مضى إلى أن تكون أجهزتنا آمنة. وهنا سنعرض الخصائص التي تضمن الأمن الحقيقي للجهاز، حتى تتمكن من الخروج إلى العالم والعيش بحرية من دون القلق بشأن وقوع بياناتك في الأيدي الخطأ.

ما هو الأمن؟ وما مصادر تهديده؟

قد تعتقد الآن أنك بخير، لأنك تتصرف بحكمة. لكن هناك العديد من المفاهيم الخاطئة الشائعة حول الأمن. وننصحك بعدم السماح للتطبيقات بمشاركة اسمك أو بريدك الإلكتروني أو عاداتك. ويمكنك حتى تعطيل أذونات تتبع التطبيق. إن هذه إجراءات رائعة، لكن هذا لا يعني أن بياناتك آمنة. ويرجى منك عدم الخلط بين الخصوصية والأمان، إذ لن يفيدك إغلاق ستائر غرفتك إذا قام أحدهم باقتحام باب منزلك. وإذا كنت تعتقد أنك اخترت منظومة محمولة آمنة، وكأنك في حديقة تحيط بها الأسوار، لن يعجز المتسللون عن إيجاد الطرق للوصول إلى مبتغاهم. وتعد شبكات الواي فاي غير الآمنة وعمليات الخداع المتعلقة بالهندسة الاجتماعية، تهديدات حقيقية بغض النظر عن المنظومة التي تستخدمها.

إنه من الرائع ألا تفتح المرفقات المشبوهة، لكن هل سمعت عن هجمات تدعى “النقر الصفري” التي تتم عن بُعد على جهاز ما، ولا تتطلب أي إجراءات إضافية من المستخدم. وتعرض هذه الهجمات الجهاز للخطر من دون تدخل المستخدم. لقد حدث ذلك من خلال برنامج “بيغاسوس” للتجسس الذي استغل إحدى الثغرات في أحد أنظمة المراسلة الشائعة. إن كل ما يتطلبه الأمر تلقي المستخدمين رسالة، ليتمكن بعدها المتسللون من الدخول إلى الجهاز. ويعتمد مجرمو الإنترنت على شعورك بالأمان والرضا بما تتخذه من إجراءات.

ويساورنا القلق عندما نفكر بوجود الكثير من التهديدات، ونظن أنه لا يوجد هناك ملاذ آمن. وهذا هو مصدر إلهامنا في عملنا على منصة “ سامسونغ نوكس” Samsung Knox، منصة الأمان الدفاعية الرائدة على مستوى الصناعة، والمعتمدة من قبل العديد من الحكومات حول العالم. لقد حققنا هذا المستوى من الثقة من خلال اتباعنا نهجاً شاملاً متعدد الطبقات للحماية، بما في ذلك: التعاون المفتوح، والأمن المتكامل للأجهزة والبرامج، والحماية الفورية.

الثقة من خلال التعاون

إذا كان هناك شيء واحد تعلمته من عملي مع الإنتربول، فهو أننا نكون أقوى وأكثر أماناً إذا عملنا مع بعضنا بعضاً. ويتم بناء الثقة من خلال التعاون المفتوح. إن هذه تعد بحق إحدى الميزات الرائعة لنظام أندرويد. ويمكن لأي شخص الوصول إلى كود المصدر لنظام التشغيل أندرويد، ما يسمح بتعزيزه بشكل جماعي. ليس هذا فحسب، بل إنه يسمح لعدد من أكبر الأسماء في مجال التكنولوجيا بفحص وتحدي بعضهم بعضاً، والعمل معاً للارتقاء بمنافستهم.

إننا في سامسونغ نفخر بهذا النموذج المفتوح للشراكة والتعاون، إضافة إلى عملنا الداخلي لتعزيز أنظمتنا باستمرار. ولهذا السبب عملنا عن كثب مع غوغل، وننظم اجتماعات حول قضايا الأمان لمشاركة جميع بيانات التهديد مع بعضنا بعضاً. ونعمل أيضاً مع مئات الشركاء لتوحيد معايير الأمان لنظام أندرويد.

وتستفيد أجهزة سامسونغ غالاكسي أيضاً من مجتمع واسع من الأشخاص الذين يفهمون منظومتنا، كما نعمل مع الأكاديميين والمتسللين “ذوي القبعات البيضاء” من خلال برنامج مكافآت أمان الهواتف المحمولة التي نقدمها لتحديد نقاط الضعف المحتملة، والعمل على تصحيحها من خلال تحديثات الأمان المنتظمة. ومنحنا بالفعل مكافآت تزيد قيمتها على 3.5 مليون دولار تقديراً لهم على تعاونهم القيّم.

بهذه الطريقة، يمكننا تحديد العيوب بشكل أفضل، أو حتى التنبؤ بها قبل وقوعها وتحولها إلى مشكلة حقيقية، لأن انخراط المزيد من الأشخاص في التفكير معنا، سيقودنا حتماً إلى حلول أفضل. ولم يتمخض عن فتح منظومتنا المزيد من نقاط الضعف، بل على العكس من ذلك تماماً، حيث توصلنا إلى ممارسات أمنية أكبر وأكثر تنوعاً.

نهج متكامل وشامل

إن الأمر لا يقتصر على البرمجيات فقط، بل إننا نعمد إلى مراقبة كل مكون، بدءاً من المعالج وحتى مختلف الأجزاء الأخرى. ويمكننا القيام بذلك كشركة عالمية رائدة تتولى تصميم وتصنيع منتجاتها. وستكون آمناً منذ اليوم الأول بفضل الأجهزة الخاصة بالأمان والبرامج المعزولة المدمجة عبر محفظتنا وسلسلة التوريد الخاصة بنا. ولهذا السبب، يمكننا الثقة بسلامة أجهزتنا، وتوفير الحماية الشاملة على جميع مستويات تجربة الهاتف المحمول، بدءاً من الشرائح الداخلية ووصولاً إلى التطبيقات التي تستخدمها.

ومع فتح العالم مرة أخرى بعد انحسار الجائحة، تظهر مخاطر جديدة يجب ترقبّها. ولهذا السبب ارتقينا بجهودنا مؤخراً إلى المستوى التالي مع طرح نظام “نوكس فولت” Knox Vault الذي يجمع بين المعالج الآمن وشريحة الذاكرة الآمنة الجديدة، لعزل المعلومات الأكثر أهمية (مثل أرقام التعريف الشخصية، وكلمات المرور، والقياسات الحيوية، والشهادات الرقمية، ومفاتيح التشفير) عن باقي الجهاز، للتأكد من عدم وقوعها في الأيدي الخطأ. وعلى سبيل المثال، إذا تم الكشف عن مخاطر أمنية كبيرة على الجهاز، سيتولى “ سامسونغ نوكس” إغلاق الخدمات الحساسة، مثل نظام الدفع Samsung Pay ونظام الدخول Samsung Pass، للحفاظ على بياناتك لاستخدامك الحصري فقط.

الحماية في جميع الأوقات

إذا كنت منشغلاً دائماً مثل حالتي، فمن النادر أن تغلق هاتفك. وبهذه الطريقة يقع بعض الأشخاص فريسة للمشاكل، إذ تعتقد بعض الشركات أنه يكفي تشغيل خاصية التحقق الأمني ​​فقط عند بدء تشغيل الهاتف. وهذا ما يقودك إلى الدفاع عن تجربة هاتفك المحمول حتى بعد إعادة تشغيله. ومع ذلك يجب عليك إدراك حقيقة أن المهاجمين لا يستريحون أبداً، ويتعين عليك أن تكون مثلهم من خلال اليقظة الدائمة.

إننا ملتزمون بتقديم الحماية الفورية لك. وبعد إعادة التشغيل، تعمل تقنيات حماية النواة في الوقت الحقيقي RKP، وتقنية “استغلال الهزيمة” DEFEX باستمرار على اكتشاف ومنع التغييرات المشبوهة أو غير المصرح بها للأذونات التي قد تمنحها للآخرين. ونعمل من جانبنا على مراقبة التهديدات باستمرار، ويوجد لدينا فريق الاستجابة للحوادث وإدارتها، ونعتمد في ذلك على التعلم الآلي للتنبؤ بالتهديدات المستقبلية.

ومع أن الكثيرين من الناس يميلون إلى شراء هواتف جديدة كل عام، يحب الكثيرون الاحتفاظ بهواتفهم لفترات أطول. ولهذا نقوم بإصدار تحديثات أمنية منتظمة لتصحيح أي ثغرات أمنية، ولمدة تصل إلى خمس سنوات بعد إطلاق جهازك. وفي ظل هذا المشهد المتغير للأمن السيبراني باستمرار، يجب أن يتمتع الأشخاص الذين يرغبون في استخدام هواتفهم بالأمن لأطول فترة ممكنة، مثل غيرهم من العملاء الذين يستخدمون أحدث الأجهزة.

الخصوصية المنشودة والأمان المطلوب

إذا وضعت كافة هذه العوامل في الحسبان، ستحصل على تجربة محمولة آمنة إلى أعلى مستوى ممكن. ويعد هذا أساس الأمان الذي تم التوصل إليه من خلال التعاون المفتوح والتحقق من صحة الصناعة، كما يكون مدعوماً بأقوى أنواع حماية الأجهزة والبرامج التي طورناها على الإطلاق. وبالتالي، نقدم لك الأمان الذي تحتاج إليه على أرض الواقع.

ومع وجود هذا المستوى من الأمان الشامل، يمكن لأي شخص الحصول على الخصوصية الشفافة المصممة وفق أولوياته، ويكون تفاعلك مع هذه الخصوصية من اختيارك. وتستطيع من خلالها تجربة جوالك كما تريد، علماً أننا سنكون دائماً معك للحفاظ على سلامتك.

صحيح أن العالم أصبح أكثر ارتباطاً من أي وقت مضى، مع وجود المزيد من المخاطر، لكن هناك أيضاً المزيد من الفرص. وتتمثل أولويتنا في الحفاظ على حمايتك خلال استكشافك تجارب جديدة. ومع وجود سامسونغ غالاكسي، ستتاح لك حرية عيش حياتك كما تهوى، وبالخصوصية التي تريدها، والأمان الذي تنشده.

Bookmark the permalink.