دبي أوتودروم تعتمد الطاقة الشمسية مصدرًا وحيدًا لاحتياجاتها من الطاقة

دبي أوتودروم تعتمد الطاقة الشمسية مصدرًا وحيدًا لاحتياجاتها من الطاقة

تحصد حلبة دبي أوتودروم ثمار جهودها ومبادراتها البيئية التي تواصل تطبيقها ضمن استراتيجيتها المتمثلة بالالتزام بالاستدامة البيئية، والتي تتضمن اعتماد الطاقة الشمسية في توليد الطاقة اللازمة لتشغيل الموقع وإدارة العمليات اليومية في الحلبة على مدار العام.

تابعونا على وسائل التواصل
Twitter reddit Quora

وتعد حلبة دبي أوتودروم وجهة أولى على مدار العام لفعاليات ومنافسات العديد من كبرى بطولات رياضة سباقات السيارات المحلية والإقليمية والعالمية، ولهذا فقد اتخذت الحلبة قرار الاستثمار في مشروع استراتيجي للطاقة الشمسية بقدرة إجمالية تبلغ 2.8 ميغاواط يوفر احتياجات حلبة دبي أوتودروم من الطاقة منذ سبتمبر 2022.

وبالإضافة إلى ذلك يتضمن المشروع 60 لوحًا للطاقة الشمسية مثبتة على أسقف مواقف السيارات بالإضافة إلى 6 محطات لشحن المركبات الكهربائية.

وتعاونت حلبة دبي أوتودروم مع سراج باور، الشركة الإماراتيّة الرائدة في توفير حلول الطاقة الشمسيّة الموزّعة في منطقة الخليج العربي، على تنفيذ المشروع البيئي الهام، والذي يوفر العديد من مزايا والفوائد، فألواح الطاقة الشمسية المستخدمة في أرجاء الحلبة قادرة على توليد 4,751,470.4 كيلوواط ساعي سنويًا، تستخدم في العمليات التشغيلية للحلبة ويعاد قسم منها إلى شبكة الطاقة، والمساهمة بتخفيض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 2,055 طن متري سنويًا.

وتعادل هذه الأرقام الطاقة اللازمة لشحن 250,031,475 هاتف ذكي، أو إزالة 433 مركبة تعمل بالوقود من الطرقات سنويًا، بما يبرز أهمية ألواح الطاقة الشمسية في مواجهة ظاهرة التغير المناخي.

وتعد حلبة دبي أوتوردروم وجهة أولى لمختلف أنشطة رياضة السيارات، بما في ذلك برامج الاختبارات والتطوير التي ينفذها صانعو السيارات مع بداية كل موسم، ولهذا فإن هذا المشروع البيئي الذي يزود كافة مرافق الموقع بالطاقة اللازمة، يساهم أيضًا في خفض التكاليف التشغيلية المرتبطة باستهلاك الطاقة.

وتتماشى هذه الجهود مع استراتيجية دولة الإمارات العربية المتحدة في مجال الاستدامة البيئية، وتؤكد على أهمية العمل المناخي فيما يشارك ممثلو كبرى الدول العالمية في مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP27 المنعقد في مصر.

وبهذه المناسبة، علق فيصل السهلاوي، مدير عام حلبة دبي أوتودروم: “تتزايد أهمية العمل المناخي في هذه المرحلة عن أي وقت سبق، ولهذا فقد قررنا المساهمة في تحقيق كوكب مستدام، والمبادرة بتنفيذ المشاريع الصديقة للبيئة في حلبة دبي أوتودروم والاستثمار في أحدث تجهيزات ألواح الطاقة الشمسية”.

وتابع: “ويأتي اعتماد هذا المشروع تماشيًا مع مساعي حكومة دبي في تكثيف جهود العمل البيئي وتعزيز الاستدامة في جميع أنحاء الإمارة، والرؤية السديدة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم الذي أطلق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 وتوجيهاته بتعزيز تحويل إمارة دبي إلى اقتصاد محايد للكربون بحلول عام 2050”.

ثم اختتم: “أصبحت الطاقة المولدة عن طريق ألواح الطاقة الشمسية ركيزة أساسية في إدارة عملياتنا التشغيلية يوميًا على مسار السباق وفي مختلف مرافق الحلبة، ابتداء تشغيل الأضواء الكاشفة على مسار السباق وصولاً إلى مقابس الكهرباء في المكاتب وحتى مقابس الكهرباء في المجمعات التجارية والسكنية المجاورة، ويؤكد هذا المشروع بالإضافة إلى المبادرات الأخرى التي وضعناها على التزامنا بالاستدامة البيئية وتأمين مستقبل مستدام للأجيال القادمة، فيما تحافظ حلبة دبي أوتودروم على مكانتها الريادية باعتبارها وجهة رياضية ترفيهية صديقة للبيئة”.

وبدوره أضاف لوران لونجوي، الرئيس التنفيذي لشركة سراج باور: “سعداء بوصولنا إلى محطة جديدة هامة في مسيرتنا المتواصلة نحو تخفيض الانبعاثات الكربونية في دولة الإمارات، ونهنئ حلبة دبي أوتودروم بتحقيق هذه الخطوة الهامة نحو الوصول إلى الحياد الكربوني. يشرفنا التعاون مع دبي أوتودروم وندعم جهودهم ومساعيهم الاستراتيجية الإيجابية في مجال الاستدامة البيئية. ونتطلع في سراج باور قدمًا إلى المزيد من العمل المشترك والتعاون مع دبي أوتودروم في صيانة وتشغيل ألواح الطاقة الشمسية ودعم المزيد من المبادرات البيئية. يؤكد هذا المشروع البيئي، الذي يتوافق مع استراتيجية دولة الإمارات للطاقة النظيفة، التزامنا بتمكين المؤسسات والشركات في مختلف أنحاء الدولة على الانتقال المستدام للاعتماد على الطاقة المتجددة، ودعم الشركات في مساعيها الرامية للحد من أثرها البيئي بالاعتماد على حلول الطاقة الشمسية المبتكرة عالية الكفاءة ومنخفضة التكلفة”.

Tagged . Bookmark the permalink.