دودج تشالنجر بلاك غوست 1970 الأصلية – سيارة الشبح الأسود التي ألهمت أفلام السيارات تحقق مبلغ مليون دولار

ايلي واكيم

تابعونا على وسائل التواصل
Twitter reddit Quora

تجاوز سعر سيارة دودج هيمي تشالنجر الأسطورية 1970 التي يطلق عليها اسم الشبح الأسود /بلاك غوست Black Ghost الخيال في المزاد العلني بعد بيعها مقابل 975000 دولار. وبعد أضافة علاوة المزاد التي تبلغ 10 في المائة، وصل سعر هذه السيارة الكلاسيكية بمبلغ 1،072،500 دولار. كل ذلك يأتي مع قصة رائعة وورقة تملك أصلية نادرة يمكن التحقق منها.

بالنسبة لغير المدركين ، يُطلق على هذه ال HEMI Challenger بالتحديد اسم Black Ghost لأنها كانت تشكل مشهداً أسطوريًا من مشاهد سباقات الشوارع في أوائل السبعينيات في ديترويت الولايات المتحدة.

سيارة بلاك غوست هذه مملوكة منذ فترة طويلة من قبل نفس العائلة ، تم شراءها في الأصل من قبل الطبيب البيطري و ضابط الشرطة جودفري كوالز الذي كان بطل القصص التي تم سردها حول كيفية استخدامه لهذه السيارة في أحداث سباقات الشوارع، وهي نوع من الحكايات التي نراها فقط في أفلام فاست أند فيوريس في العصر الحديث.

اكتسبت السيارة سمعتها سريعاً في ديترويت كمحطمة لآمال المنافسين، واختفت ذات ليلة بعد أن تغلبت على آخر ضحاياها. واضطر كوالز، إلى الحفاظ على سر صارم لمشاركته في سباقات الشوارع وذلك بسبب كونه ضابط في الشرطة حينها كما ذكرنا. كل هذا ساعد السيارة على كسب صيتها واسم “الشبح الأسود”. وكانت هذه هي أسطورة السيارة لدرجة أنها حصلت على مكانة في السجل الوطني التاريخي للسيارات في عام 2020.

إنها جيدة بما يكفي أيضًا لدرجة أنها أدت إلى تكريمها من قبل شركة دودج نفسها مع إصدار خاص من سلستها النهائية “Last Call” من تشالنجر وذلك تيمناً بهذه السيارة بالتحديد. ومن الواضح أن القصص جيدة بما يكفي لشخص لشرائها بمبلغ من سبعة أرقام. بالطبع ، وبغض النظر عن القصص المحيطة بها ، تعتبر السيارة من فئة نادرة جدًا.

صنعت دودج 23 HEMI Challenger R / Ts فقط في عام 1970 مع ناقل حركة يدوي رباعي السرعات وحزمة الإصدار الخاص بها. ولديها فقط 45105 ميل / 72.590 كم على عدادها.

إنها حقًا قطعة من التاريخ وبما أنها بقيت على حالها من دون تغيير، فهي نافذة لمعرفة مدى قوة ومتانة وعمر هذه السيارات. ووفقًا للمشتري ، ستحصل على تنظيف وصيانة كاملة لكنها ستبقى كما هي.

ويعتبر المشتري ، ريان سنايدر من فلوريدا ، نفسه وكيلًا للسيارة أكثر من كونه المالك الجديد. وفي حديثه قال لـ Autoblog قال: “في نهاية اليوم إنها سيارة والده، أنا فقط القائم بأعمال الصيانة الجديد. بغض النظر عن مدى صحة قصة هذه السيارة ، فإن هذا موقف تجاه الأسرة ويفخر به حتى دومينيك توريتو.”

Photos: autoblog

Bookmark the permalink.